جديد الموقع
صحف اليوم تهتم بجلسة البرلمان لانتخاب رئيسه وتتابع زيارة السوداني لمشروع جسر غزة الصحف تهتم بتوقيع عقد مشروع مصفى الفاو والعمل على تحقيق الاكتفاء الذاتي من الطاقة صحف الاربعاء تولي اهتماما لقرارات مجلس الوزراء.. ولتثمين العراق جهود /أونروا/ وتاكيد مساندتها في تخفيف معاناة الفلسطينيين نقابة الصحفيين العراقيين تحدد الموعد النهائي لاستلام استمارات المكافآت الصحف تهتم باحياء الذكرى السنوية لاستشهاد السيد الصدر ونجليه والتأثيرات البيئية لعمل الشركات النفطية صحف اليوم تهتم باطلاق جولتي ملحق التراخيص الخامسة وجولة التراخيص السادسة وبانهاء عمل بعثة يونامي في العراق الصحف تتابع التعداد التجريبي للسكان واحتمال تمديد الفصل التشريعي للبرلمان صحف الاربعاء تتابع قرارات مجلس الوزراء..وتوجيه السوداني الفريق الخدمي بإستكمال متطلبات تنفيذ المشاريع الخدمية لمناطق شرق قناة الجيش صحف اليوم تهتم بحزمة مشاريع فك الاختناقات المرورية في بغداد وبالجهد الدبلوماسي العراقي الصحف تتابع زيارة السوداني لايطاليا وخطط الحكومة لاتمتة العمل المصرفي
أخبار نقابة الصحفيين العراقيين
صحف اليوم تهتم بانتخابات الاقتراع الخاص وتتابع الاستعدادات للانتخابات العامة غدا
2023/12/17 عدد المشاهدات : 448

 اهتمت الصحف الصادرة اليوم بانتخابات الاقتراع الخاص وتابعت الاستعدادات للانتخابات العامة غدا الاثنين.


صحيفة الزوراء التي تصدر عن نقابة الصحفيين قالت ان القائد العام للقوات المسلحة رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، وجه ببذل أقصى الجهود لتوفير الأجواء الآمنة لضمان نجاح الانتخابات، فيما اعلنت المفوضية العليا للانتخابات مشاركة اكثر من مليون ناخب في التصويت الخاص.

وقال السوداني في نص الرسالة الموجهة الى القوات الأمنية بمناسبة بدء الاقتراع الخاص لانتخابات مجالس المحافظات حسب بيان للمكتب الإعلامي لرئيس الوزراء : \"أبناؤنا وإخواننا وأخواتنا في القوات العراقية المسلحة، بكل صنوفها وتشكيلاتها الأمنية والمقاتلة البطلة نؤكد ثقتنا الكبيرة بكم، ونشيد بجهودكم في تأمين العملية الانتخابية بكل مراحلها\".

وأضاف: \"نجدد التأكيد على حريتكم في الاختيار وأنتم تشاركون في الاقتراع الخاص في انتخابات مجالس المحافظات، وليس من حق أحد أن يملي عليكم أو يتدخل بتحديد خياراتكم وتوجهاتكم\".

كما أكد رئيس مجلس الوزراء، القائد العام للقوات المسلحة محمد شياع السوداني، على بذل أقصى الجهود من أجل توفير الأجواء الآمنة بما يضمن نجاح الانتخابات، مشدداً على عدم ممارسة أي شكل من أشكال الضغط والتأثير على خيارات المنتسبين.

وذكر بيان للمكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء، أن \"رئيس مجلس الوزراء، القائد العام للقوات المسلحة محمد شياع السوداني، أجرى زيارة إلى مقر قيادة العمليات المشتركة\".

وأضاف أن \"السوداني أطلع خلال الزيارة، وعبر دائرة تلفزيونية، على سير تنفيذ الخطة الأمنية الخاصة بتأمين انتخابات مجالس المحافظات، وموقف الاقتراع الخاص الذي انطلق صباح هذا كما تابع مع قادة العمليات في المحافظات، الموقف الأمني والانتخابي في محافظاتهم\".

وأكد القائد العام للقوات المسلحة، على \"بذل أقصى الجهود من أجل توفير الأجواء الآمنة، بما يضمن نجاح الانتخابات، وتحقيق تطلعات المواطنين في انتخابات حرة ونزيهة\".

وجدد القائد العام للقوات المسلحة توجيهاته السابقة للقيادات الأمنية والعسكرية، بـ\"عدم ممارسة أي شكل من أشكال الضغط والتأثير على خيارات المنتسبين، وترك الخيار لهم في انتخاب من يرونه مناسباً\".

وأكد على \"اتخاذ أعلى مراحل الاستعداد للتصدي لأي خروقات أمنية تهدف إلى إرباك العملية الانتخابية\".

الى ذلك، أكد الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة، اللواء يحيى رسول، عدم تأشير أي خروقات في التصويت الخاص حتى هذه اللحظة.

وقال اللواء رسول، في مؤتمر صحفي إنه \"حتى هذه اللحظة، لم تؤشر أي خروقات ضمن العملية الانتخابية التي تجرى ضمن التصويت الخاص\".

وأضاف أن \"القائد العام للقوات المسلحة، حضر صباح امس إلى قيادة العمليات المشتركة، وعقد اجتماعاً مع وزير الداخلية ونائب قائد العمليات المشتركة والأجهزة الأخرى، واطلع على سير العملية الانتخابية ضمن الاقتراع الخاص، وأصدر توجيهاته لاستكمال الاقتراع الخاص\".

ولفت إلى \"وجود انسيابية واندفاع من قبل الأجهزة الأمنية للذهاب إلى مراكز الاقتراع وانتخاب أعضاء مجالس المحافظات\"، منوهاً بـ\"ما وجه به القائد العام للقوات المسلحة، بضمان الحرية للمنتسبين للإدلاء بأصواتهم واختيار من يرونه مناسباً ضمن عملية الاقتراع الخاص\".

وأشار إلى أن \"منتسبي الأجهزة الأمنية مستمرون بالاقتراع الخاص إلى حين انتهاء التوقيتات المحددة\"، مؤكداً أن \"المواطنين فرحون ويؤكدون أن يوم الاقتراع العام بعد غد الاثنين، سيخرجون بهذا العرس الانتخابي لانتخاب من يرونه مناسباً\".

وتوقع أن \"يشهد يوم غد الاثنين ، عرساً انتخابياً وحضوراً وتوفداً كبيراً للمواطنين للإدلاء بأصواتهم\"، داعياً جميع المواطنين إلى \"التوجه بكثافة والمشاركة الفاعلة في الانتخابات المحلية، ما سينعكس إيجاباً على الوضع بشكل عام، وسيكون له دور إيجابي في الانتخابات البرلمانية المقبلة\".

وكانت مراكز الاقتراع الخاص للانتخابات في مختلف المدن العراقية، قد فتحت امس السبت، أبوابها أمام الناخبين للتصويت الخاص.

وأكدت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، مشاركة أكثر من مليون عراقي بعملية التصويت الخاص من القوات الأمنية والنازحين، وكذلك ما يزيد عن المليون شخص كمراقب وإعلامي وموظف اقتراع في انتخابات مجالس المحافظات للتصويتين الخاص والعام.

وقال رئيس الفريق الإعلامي في المفوضية عماد جميل في تصريح صحفي: إن \"عدد منتسبي القوات الأمنية الذين يسمح لهم بالتصويت يبلغ (1.002.393) منتسباً، وعدد مراكز الاقتراع (565) ومحطات الاقتراع (2367) محطة، وسيصوت مع القوات الأمنية الأخوة النازحون في مخيمات النزوح وعددهم (48260) نازحاً وعدد مراكز الاقتراع (35) ومحطات الاقتراع (120)\".

وتابع أنه \"شارك أكثر من مليون مواطن في مراقبة العملية الانتخابية وإدارتها وتغطيتها إعلامياً وهذه الأرقام غير مسبوقة وتحدث لأول مرة بعملية انتخابية\".

الى ذلك، افتتحت المراكز الانتخابية في محافظة أربيل أبوابها للناخبين امس السبت، للتصويت الخاص.

وقال مدير مكتب المفوضية في أربيل محمد أكرم في تصريح صحفي: إن \"عملية الاقتراع للتصويت الخاص يشمل 5023 من النازحين\"، لافتاً الى أن \"عدد مراكز الاقتراع بالمحافظة بلغ 19 مركزاً انتخابياً تضم 49 محطة\".

وأضاف أن \"110 مراقبين منتشرين على مراكز الاقتراع وموزعين على 5 منظمات، وكذلك وجود 133 من وكلاء الكيانات السياسية\".

من جانبها، أكدت وزارة الداخلية، أن الأجهزة الأمنية المسؤولة عن تأمين مراكز الاقتراع لم تسجل حتى الآن أي خروقات في التصويت الخاص.

وقال المتحدث باسم الوزارة مقداد ميري في تصريح صحفي: إن \"الأجهزة الأمنية بدأت عملية التصويت على شكل وجبات ضمن التصويت الخاص\"، لافتاً الى أنه \"حتى الآن لم نسجل أي خروقات في عملية التصويت\".

وأشار الى أن \"عملية التصويت الخاص تجري بانسيابية وسلاسة\".

كما أكدت المفوضية المستقلة العليا للانتخابات، عدم تسجيل أي خلل بعمل أجهزة الاقتراع.

وقال عضو الفريق الإعلامي في المفوضية الحسن قبس في تصريح صحفي: إنه \"تم افتتاح المركز الساعة السابعة صباحاً، وتم استقبال القوات الأمنية منذ افتتاح المركز ولغاية هذه اللحظة\"، لافتاً الى أن \"أجهزة الاقتراع تعمل بشكل انسيابي، ولم تسجل أي ملاحظة أو خلل بعملها\".

وأشار الى أنه \"في الفترة المقبلة سيكون هناك أقبال أكثر من قبل القوات الأمنية، وتكون مشاركتهم على شكل وجبات من وحداتهم العسكرية\".



من جانبها صحيفة الصباح قالت : أغلقت في الساعة السادسة من مساء أمس السبت، صناديق \"الاقتراع الخاص\" لانتخابات مجالس المحافظات التي شهدت إقبالاً جيداً من قبل منتسبي القوات الأمنيَّة والنازحين، إذ بدأت فرق المفوضيَّة بعد الإغلاق بلحظات عمليات الفرز والتدقيق واحتساب الأصوات، بينما يرتقب أن تنطلق غداً الاثنين عملية \"الاقتراع العام\" لاختيار أعضاء مجالس المحافظات لـ\"15\" محافظة عدا محافظات إقليم كردستان، بمشاركة أكثر من 16 مليون ناخب عراقي، ويتوقع أن يجري إعلان أكثر من 90 % من النتائج عقب 24 ساعة من إغلاق صناديق الاقتراع العام.

وأجرى رئيس الوزراء، القائد العام للقوات المسلحة محمد شياع السوداني، أمس السبت، زيارةً إلى مقرِّ قيادة العمليات المشتركة.

وذكر بيان للمكتب الإعلامي لرئيس الوزراء أنَّ السوداني اطلع خلال الزيارة، وعبر دائرة تلفزيونية، على سير تنفيذ الخطة الأمنية الخاصة بتأمين انتخابات مجالس المحافظات، وموقف الاقتراع الخاص الذي انطلق صباح السبت، كما تابع مع قادة العمليات في المحافظات، الموقف الأمني والانتخابي في محافظاتهم.
وأكد القائد العام للقوات المسلحة، بحسب البيان، ضرورة \"بذل أقصى الجهود من أجل توفير الأجواء الآمنة، بما يضمن نجاح الانتخابات، وتحقيق تطلعات المواطنين في انتخابات حرة ونزيهة\".

وجدَّد القائد العام للقوات المسلحة توجيهاته السابقة للقيادات الأمنية والعسكرية، بـ\"عدم ممارسة أيِّ شكل من أشكال الضغط والتأثير في خيارات المنتسبين، وترك الخيار لهم في انتخاب من يرونه مناسباً\"، وأكد \"اتخاذ أعلى مراحل الاستعداد للتصدي لأيِّ خروقات أمنية تهدف إلى إرباك العملية الانتخابية\".

رئيس اللجنة الأمنية العليا للانتخابات، الفريق أول ركن قيس المحمداوي، قال في مؤتمر صحفي عصر أمس السبت: إنَّ \"كل القطعات توجهت إلى مراكز الاقتراع بعموم العراق\"، لافتاً إلى أنَّ \"الخطة مرنة وأدلت القوات الأمنية بأصواتها بأريحية\"، مشيراً إلى أنَّ \"القوات سوف تتفرغ لواجب أكبر هو التصويت العام\".

وأوضح أنَّ \"الأجهزة الأمنية أحالت بعض المخالفين للقضاء، وعملية التصويت العام ستكون أوسع والواجب الأمني أكبر\"، مبيناً أنَّ \"نقل (عصا الذاكرة) سيكون أولوية أولى كونها تحتوي على كل البيانات، ولا توجد مناطق نائية كي تتطلب صناديق (الاقتراع الخاص) نقلاً بالطائرات\"، موضحاً أنَّ \"نقل (عصا الذاكرة) بالتصويت العام سيكون عبر طيران الجيش والقوة الجوية من المحافظات إلى بغداد\".

من جانبه، قال الناطق باسم قيادة العمليات المشتركة، اللواء تحسين الخفاجي \": إنَّ \"القوات الأمنية أكملت استعداداتها كافة، وكل القوات الأمنية على أهبة الاستعداد لإنجاح هذه المهمة، وهي استحقاق دستوري\"،

وأضاف أنَّ \"إمكانيات القوات الأمنية وقدراتها عالية، وغايتنا تهيئة أجواء آمنة للانتخابات وحماية الناخب والمراكز الانتخابية\".
وتابع الخفاجي أنَّ \"لدينا خطة لنقل عصا الذاكرة وصناديق الاقتراع والوفود والإعلاميين\"، وبيّن أنَّ \"اللجنة الأمنية العليا بدأت منذ 5 أشهر بالتهيؤ لهذه الانتخابات، وبدأت بعمليات استباقية ثم التخطيط لجمع ونشر القطعات، ثم البدء بالخطة بعد مناقشة الإجراءات كافة\".

في سياق متصل، أكد مدير إعلام وزارة الداخلية، العميد مقداد الموسوي \"، أنَّ \"الأجهزة الأمنية أنهت استعداداتها كافة للخطة الأمنية لانتخابات مجالس المحافظات، وقد تم إدخال القطعات بالإنذار بدرجة 100 % بشرياً ولوجستياً\".

وكشف الموسوي عن أنَّ \"خطة تأمين الانتخابات تتكون من 3 مراحل: العمليات الاستباقية، فحص وتجريب القطعات على الأرض، التنفيذ المباشر\"، ونبّه على \"حظر سير مركبات الحمل أكثر من 5 أطنان والدراجات في يوم الاقتراع العام غداً الاثنين\".



صحيفة الزمان من جهتها قالت ان رئيس الوزراء محمد شياع السوداني، جدد توجيهاته بضرورة حرية اختيار القوات الامنية خلال عملية الاقتراع الخاصة بإنتخابات مجالس المحافظات، وعدم التدخل من اي جهة امنية للضغط على المنتسبين، موجهاً بالتصدي لأي خروقات أمنية تهدف إلى إرباك العملية الانتخابية.

وقال بيان امس، ان (السوداني، وجّه رسالة الى القوات الأمنية بكل صنوفها وتشكيلاتها الأمنية، يؤكد فيها ثقته الكبيرة بهم، مشيداً بجهودهم في تأمين العملية الانتخابية بكل مراحلها).

وشدد على بذل أقصى الجهود من أجل توفير الأجواء الآمنة بما يضمن نجاح الانتخابات.

وقال بيان امس، ان (السوداني، أجرى زيارة الى مقر قيادة العمليات المشتركة، وأطلع على سير تنفيذ الخطة الأمنية الخاصة بتأمين انتخابات مجالس المحافظات، وموقف الاقتراع الخاص الذي انطلق صباح امس السبت)، مبيناً انه (تابع مع قادة العمليات في المحافظات، الموقف الأمني والانتخابي في محافظاتهم، مشدداً على بذل أقصى الجهود من أجل توفير الأجواء الآمنة، لإنجاح عملية الاقتراع، وتحقيق تطلعات المواطنين في انتخابات حرة ونزيهة)،

وجدد توجيهاته السابقة للقيادات الأمنية والعسكرية، (بعدم ممارسة أي شكل من أشكال الضغط والتأثير على خيارات المنتسبين، وترك الخيار لهم في انتخاب من يرونه مناسباً، واتخاذ أعلى مراحل الاستعداد للتصدي لأي خروقات أمنية تهدف إلى إرباك العملية الانتخابية).


من جانبها، أكدت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، استمرار توزيع بطاقات الناخبين البايومترية للتصويت الخاص، حتى انتهاء الاقتراع الساعة السادسة مساءً.

وذكرت الممثل الإعلامي للمفوضية، نبراس أبو سودة، امس، ان (الأمور تسير وفق ما مخطط لها، ومنذ الصباح الباكر فتحت صناديق الاقتراع إلكترونياً لاستقبال الناخبين، وستغلق في الساعة السادسة مساءً)، لافتة الى ان (عملية الاقتراع تسير بإنسيابية عالية من الناحية الإجرائية، وهناك تدفق من القوات الأمنية وتراتبية في الوصول، إذ تم تفويج المنتسبين على شكل دفعات تصل إلى مراكز الاقتراع للتصويت بسلاسة وانتظام، مؤكدة وجود تنسيق عالٍ لتيسير دخولهم وخروجهم)،

واوضحت أبو سودة، ان (المفوضية مستمرة في توزيع بطاقات الناخبين للعسكريين والنازحين الراغبين في المشاركة، ولن تتوقف عملية توزيع البطاقات لحين الانتهاء من عملية التصويت)، ب

دوره، قال الناطق الرسمي بإسم جهاز مكافحة الإرهاب، صباح النعمان، خلال المؤتمر، ان (أكثر من مليون منتسب من الأجهزة الأمنية يدلون بأصواتهم في الانتخابات، الى جانب 50 ألفاً من النازحين)، منوهاً الى ان (دعم اللجنة الأمنية العليا بالتنسيق مع المفوضية لتسهيل الاجراءات الأمنية)،

وتابع النعمان، ان (الجهاز انهى في وقت سابق كل استعداداته التنظيمية، دون تسجيل اي مشكلة في استلام البطاقات البايومترية من قبل منتسبي الجهاز)، مردفاً بالقول، ان (عملية الاقتراع تجري حسب الخطط بضمن ثلاث مراحل)،

واشار الى (إكمال المرحلة الثانية، بضمنها الخطط الخاصة بالجهاز لإسناد القطاعات الأمنية في التصويت العام يوم الاثنين المقبل)،

واكد ممثل هيئة الحشد الشعبي، مؤيد الساعدي، امس، انه (منذ الصباح الباكر سجلت مراكز الاقتراع حضوراً كبيراً لافراد الحشد الشعبي والأجهزة الأمنية)، موضحاً ان (هذه المشاركة الكبيرة تعكس رغبة ابناء القوات المسلحة في صنع مستقبلهم ودعم العملية الديمقراطية، الى جانب تأدية واجبهم في حماية الانتخابات وانجاحها)،
واضاف الساعدي، اتن (الإجراءات تسير بإنسيابية في جميع المحافظات، بإسناد الحشد الشعبي)، لافتاً الى ان (الهيئة لم تسجل أي خرق أمني في جميع المحافظات والقواطع، كما تم تشكيل لجان لمتابعة أي خرق ومعالجته فوراً)،

من جهته، قال الناطق باسم جهاز الأمن الوطني، أرشد الحاكم، خلال المؤتمر، ان (هناك جهداً ميدانياً واستخبارياً وفنياً للجهاز خلال انتخابات مجالس المحافظات، مؤكداً استمرار عمل اللجنة العليا للأمن السيبراني، والتي تشكلت برئاسة الجهاز وعضوية الأجهزة الأمنية ومفوضية الانتخابات، للإشراف على عمل الخوادم ونقل البيانات، ومتابعة الحوادث أثناء فترة التصويت الخاص وإجراء المعالجات لها، فضلاً عن تأمين الحماية اللازمة للمنظومة الفنية، سيما في خزن البيانات ونقلها).

واكد عضو الفريق الإعلامي في المفوضية، الحسن قبس، عدم تسجيل أي خلل بعمل أجهزة الاقتراع.

تعليقات المشاهدين
لا توجد تعليقات
إضافة تعليق
ملاحظة : لطفا التعليق يخضع لمراجعة الإدارة قبل النشر
الأسم
البريد الإلكتروني
المشاركة (700 متبقي)
أبواب الموقع
أن الصراع في العراق هو الأكثر فتكا بالصحفيين على مدار العقود الماضية، إذ شهد مصرع 500صحفي و عامل إعلامي في كل مناطق العراق...
ان الصحفيين اذ يجودون باقلامهم فهم انما يجودون بارواحهم في سبيل ايصال الحقيقة الى طالبيها..
إضغط هنا نموذج تجديد هوية النقابة الإلكتروني
المقر العام: بغداد - كرادة مريم
برمجة و تصميم معهد الكفيل | جميع حقوق النشر محفوظة لنقابة الصحفيين العراقيين