جديد الموقع
صحف اليوم تهتم بجلسة البرلمان لانتخاب رئيسه وتتابع زيارة السوداني لمشروع جسر غزة الصحف تهتم بتوقيع عقد مشروع مصفى الفاو والعمل على تحقيق الاكتفاء الذاتي من الطاقة صحف الاربعاء تولي اهتماما لقرارات مجلس الوزراء.. ولتثمين العراق جهود /أونروا/ وتاكيد مساندتها في تخفيف معاناة الفلسطينيين نقابة الصحفيين العراقيين تحدد الموعد النهائي لاستلام استمارات المكافآت الصحف تهتم باحياء الذكرى السنوية لاستشهاد السيد الصدر ونجليه والتأثيرات البيئية لعمل الشركات النفطية صحف اليوم تهتم باطلاق جولتي ملحق التراخيص الخامسة وجولة التراخيص السادسة وبانهاء عمل بعثة يونامي في العراق الصحف تتابع التعداد التجريبي للسكان واحتمال تمديد الفصل التشريعي للبرلمان صحف الاربعاء تتابع قرارات مجلس الوزراء..وتوجيه السوداني الفريق الخدمي بإستكمال متطلبات تنفيذ المشاريع الخدمية لمناطق شرق قناة الجيش صحف اليوم تهتم بحزمة مشاريع فك الاختناقات المرورية في بغداد وبالجهد الدبلوماسي العراقي الصحف تتابع زيارة السوداني لايطاليا وخطط الحكومة لاتمتة العمل المصرفي
أخبار نقابة الصحفيين العراقيين
صحف السبت تولي اهتماما لتحركات طالباني ولقاءاته مع القادة السياسيين لاحتواء الازمة الحالية
2012/05/19 عدد المشاهدات : 2674
فقد قالت صحيفة الصباح شبه الرسمية التي تصدرها شبكة الاعلام العراقية "ان تحركات رئيس الجمهورية جلال طالباني ولقاءاته مع القادة السياسيين اثمرت عن مبادرة عمل جديدة، عدها التحالف الكردستاني "مدخلا" لحل الأزمة".واضافت الصحيفة "ومع تجديد التحالف الوطني التأكيد على اهمية رسالة السيد مقتدى الصدر وتمسكه بتولي رئيس الوزراء نوري المالكي رئاسة حكومة الشراكة الوطنية، كشف السيد الصدر عن اجتماع سيعقد قريبا لتدارس الاوضاع الراهنة".وشددت الصحيفة على تاكيد بيان رئاسي ان "الرئيس طالباني دعا جميع الاطراف الى جعل مصلحة الوطن والمواطنين فوق اي مصلحة او اعتبار اخر".وقالت صحيفة الدستور "في وقت اجرى رئيس الجمهورية جلال طالباني المتواجد في مقر إقامته ببغداد سلسلة لقاءات عاجلة لاحتواء الأزمة السياسية في البلاد في إطار توجه لتقريب وجهات النظر بين الكتل السياسية الرئيسة ، دعا طالباني الكتل السياسية الى وقف الحملات الاعلامية واعتماد الدستور كمرجعية للاحتكام لها، والالتزام بالاتفاقات التي قامت على اساسها حكومة الشراكة الحالية".واشارت الصحيفة الى بيان لمكتب رئيس الجمهورية "التزاما باداء واجباته الدستورية وحرصا منه على وحدة الصف العراقي وبغية جمع الكلمة وتوطيد الامن والاستقرار وتوفير افضل الظروف للنهوض بالاقتصاد ودفع عجلة التنمية ، بذل رئيس الجمهورية جلال طالباني خلال الاونة الاخيرة جهودا مكثفة وعقد لقاءات عديدة مع كبار قادة ومسؤولي البلد والكتل البرلمانية والاحزاب السياسية، داعياً: جميع الاطراف الى جعل مصلحة الوطن والمواطنين فوق اي مصلحة او اعتبار اخر".واكدت الصحيفة:" أن الرئيس طالباني دعا الى وقف الحملات الاعلامية المتبادلة ونبذ الخطاب المتشنج واعتماد التحاور البناء الرامي الى ايجاد وتعزيز المشتركات وليس الى توسيع وتعميق الخلافات".على صعيد متصل قالت صحيفة المشرق "الجديدُ الآن في عملية تصدّي رئيس الجمهورية الى جانب السيد الصدر في حلحلة الأزمة؛ الدعوة الى وقف الحملات الإعلامية وتشنج الخطاب السياسي، والتماس الحل في الحوار ودستورية القضايا وتنفيذ اتفاق أربيل، تمسكاً بالحكومة الوطنية. كما أن ائتلاف دولة القانون أكد أن نقاط الصدر مقبولة جميعها باستثناء حجب الثقة عن المالكي وتحديد ولايته، فيما شدد على أن غالبية الكتل السياسية المنضوية في التحالف الوطني متمسكة بحكومة الشراكة الوطنية "بقيادة المالكي"، ولم تناقش حتى الآن موضوع حجب الثقة عنه.واوضحت الصحيفة ان (الحوار) بهذا الصدد مستمر، لكنْ ما الغامض في إطار المهلة وما يعقبها، بحسب رأي الكتل السياسية. يشير النائب عن التحالف الكردستاني سعيد رسول إلى توقيع رسالة الاجتماع الخماسي من قبل القادة السياسيين، باستثناء رئيس الجمهورية جلال طالباني، باعتبار أنه راعي الدستور والعملية السياسية".واشارت الصحيفة الى قوله "هناك خيارات عديدة في حال لم يستجب ائتلاف دولة القانون لرسالة القادة السياسيين، منها سحب الثقة عن الحكومة الحالية في البرلمان عن طريق رفع مذكرة من رئيس الجمهورية الى البرلمان يطلب سحب الثقة من الحكومة”. ونشرت صحيفة بدر الناطقة باسم منظمة بدر مانشيتا على صدر صفحتها الاولى تحت عنوان/العامري:التحالف الوطني اعتمد الحوار المفتوح والدستور لحل الاشكاليات السياسية/./انتهى
تعليقات المشاهدين
لا توجد تعليقات
إضافة تعليق
ملاحظة : لطفا التعليق يخضع لمراجعة الإدارة قبل النشر
الأسم
البريد الإلكتروني
المشاركة (700 متبقي)
أبواب الموقع
أن الصراع في العراق هو الأكثر فتكا بالصحفيين على مدار العقود الماضية، إذ شهد مصرع 500صحفي و عامل إعلامي في كل مناطق العراق...
ان الصحفيين اذ يجودون باقلامهم فهم انما يجودون بارواحهم في سبيل ايصال الحقيقة الى طالبيها..
إضغط هنا نموذج تجديد هوية النقابة الإلكتروني
المقر العام: بغداد - كرادة مريم
برمجة و تصميم معهد الكفيل | جميع حقوق النشر محفوظة لنقابة الصحفيين العراقيين